من نحن

مشاركه مدنيه

في الورشه للمعرفه العامه نعمل كل يوم من أجل زيادة الشفافيه في الوسط ‏الجماهيري ولتشجيع المشاركة الجماهيريه.في الكنيست المكشوفه ‏نستطيع أن نزود بمعلومات جاريه عن اقتراحات قوانين وعن الصوره ‏التي تم التصويت بها عليها بوسطة اعضاء كنيست مختلفين.وكذلك اذا ‏قمنا بالضغط على اسم عضو كنيست معين,ستم عرض وبصورة بيانيه ‏وسهله كمية الاقتراحات للقوانين التي قام باقتراحها.والوقت الذي قضاه ‏في الكنيست وفي لجان مختلفه.ادوات الطرح,التي تمكن ناس وبصورة ‏شخصيه واجسام جماهيريه عامه ان تراقب طرح يهمها كي يتم تدرجيه ‏لسن قانون معين أو بامكانهم تأخير طرحه.وذلك بواسطة كمية من يؤيد ‏أو يعارض,وكذلك بالأمكان رؤية من هم أعضاء الكنيست المؤيديين لهذا ‏الطرح.‏

في الميزانيه المكشوفه/المفتوحه طورنا رسم بياني بسيط لفهم مبادئ ‏الميزانيه ,وبالمشروع مراقبة ملف لجنة طرخطنبرج نستطيع ان نر اين ‏تكون توصيات اللجنه.وماذا سنفعل معها حتى الان.ونظرا لمشروع ‏مواطنون يكشفون لجنة الماليه قامت وزارة الماليه بتحرير وثائق عن نقل ‏ميزانيات,التي حتى الان لم يتمكن الجمهور من الوصول اليها.‏

في هذه الايام نعمل في الورشه على أدوات تمكن من تحسين “كنيست ‏مفتوحه”والميزانيه المكشوفه ونعمل على مشروع “حزب مكشوف”,الذي ‏هدفه خلق مبادئ مكشوفه وتعاون جماهيري مع الاحزاب,هدفنا ليس فقط ‏توفير معلومات بالامكان الوصول اليها.انما خلق عادات مكشوفه ‏ومشاركة الجمهورر بها,والذي سيسربها بامل الى الوزارات الحكوميه ‏المختلفه.وللسلطات المحليه وللكنيست-ومحاولة التغيير.بواسطة الشعور ‏بقلة رجولية المجتمع.لأن الحكم المفتوح ليس ذا اتجاه واحد.من امثله ‏تتكون في ارجاء العالم,لذانستطيع ان نر انها مرحله ذات اتجاهيين-كشف ‏المعلومات هي المرحله الاولى التي نحن بها-وهي الاداة التي بواسطتها ‏نخلق ديمقراطيه مباشره,التي تغير علاقات المواطن مع السلطه بصوره ‏اساسيه,وتقلب الشعب لسيد حقيقي,وتخلق واقع ان ممثلي الشعب لا ‏يسألون عن عملهم ومواهبه ولو لمره في الاربع سنوات,لكن يسألون عن ‏نشاطهم اليومي,وعليهم أخذ المسؤوليه لعملهم الجماهيري.‏